ابرز ما حققته الاشعة التداخلية من نجاح في علاج اورام الرحم الليفية

الكثير من النساء قد يصابون بأورام الرحم الليفية دون حتى الشعور بأي أعراض قد تدل على الإصابة.

قد تشعرين أنك في أفضل حالاتك الصحية والبدنية إلا أن ورم الرحم الليفي قد يكون موجود بالفعل.

تعرفي في هذا المقال على اورام الرحم الليفية، اسبابها واعراضها وكيفية علاجها بأحدث تقنيات الاشعة التداخلية.

اورام الرحم الليفية هى نوع من أنواع الأورام الحميدة التى تصيب أنسجة عضلة الرحم. هذا النوع من الأورام شائع جداً بين النساء خاصة في سن الخصوبة، حيث يصيب حوالى 40 % من النساء بين سن 30 : 50.

كيف تكتشفي اعراض اورام الرحم الليفية؟

تختلف الأعراض على حسب حجم ومكان الورم من سيدة لأخرى كالآتي:

  • نزيف حاد خلال فترة الطمث قد يستمر لمدة أسبوع أو أكثر
  • حدوث نزيف في غير أيام الدورة الشهرية
  • نزول قطع من الدم المتجلط
  • الشعور بألم في منطقة الحوض في حالة وجود أورام بحجم كبير
  • آلام في الظهر أو الأرجل
  • زيادة معدل التبول عن الطبيعي لأن الورم قد يسبب ضغط على المثانة، وقد تسب إمساك بسبب الضغط على المستقيم
  • الإحساس بألم أثناء الجماع أو بعده
  • تأخر الإنجاب أو الإجهاض

تشخيص اورام الرحم الليفية:

في معظم الحالات يتم اكتشاف اورام الرحم الليفية بالصدفة خلال الكشف الطبي. أما في حال الشعور أو ملاحظة أياً من الأعراض التي سبق ذكرها ينبغي التوجه فوراً إلى الطبيب.

يستطيع الطبيب تحديد عدد وحجم الأورام الليفية وأماكنها بدقة عن طريق عمل فحص موجات فوق صوتية على الحوض (السونار)، ثم يقرر بعدها تحديد نوع العلاج إما بالأدوية أو بالتخلص من الورم عن طريق إزالته.

كيف تعالج الاشعة التداخلية اورام الرحم الليفية؟

يتم ذلك عن طريق قسطرة شريانية يتم إدخالها من شريان الفخذ الأيمن بدون فتح جراحي و تصل القسطرة إلى شرايين الرحم حيث نقوم بغلق الشرايين المغذية للأورام الليفية لقطع الدم عنها و بالتالي تضمر هذه الأورام و تختفي الأعراض

و تتميز الاشعة التداخلية بأنها تتم تحت التخدير الموضعي وليس التخدير الكلي، ممايسمح للمريضة العودة إلى البيت مباشرة وممارسة حياتها بشكل طبيعي دون حاجة إلى فترة نقاهة طويلة كما أن العلاج بالأشعة التداخلية آمن جدا مقارنة بالجراحة و يحقق نسب نجاح عالية تصل إلى ٩٠ ٪

أيضاً تتميز بأنها تجنب المريضة عملية استئصال الرحم والتي يكون لها آثار سلبية جسدية ونفسية والذي يحرمها تماماً من فرصة الإنجاب.

مكان دخول القسطرة لا يترك أي آثار في الجسم ويجنب المرضى أي فتح جراحي.

 

بعد الفحوصات يحدد الطبيب متى يصح استخدام الاشعة التداخلية في علاج اورام الرحم الليفية ويبدأ بعدها في إعداد المريضة وإتخاذ الإجراءات الطبية الملائمة.

وللإستفسار او الإستشارات الطبية يمكنكم الإتصال على هذا الرقم 01000087892

Add Comment

قنوات التواصل الاجتماعى

الخريطة

المواعيد والحجز

من خلال الإتصال تليفونيا على
01000087892

مركز دار الخبره للاشعه التداخليه- مساكن شيراتون

١٣ش مصطفي رفعت – خلف مسجد الصديق

أستاذ الأشعة التداخلية بطب عين شمس و أحد أبرز خبراء الأشعة التداخلية فى مصر و الوطن العربى حاصل علي الدكتوراه في الاشعه التشخيصيه و التداخليه من جامعة عين شمس عام 2004 إستشاري الاشعة التداخلية بمستشفيات جامعة عين شمس و مركز دار الخبره للاشعه التداخليه مؤسس وحدة علاج أورام الكبد بالهيئة العامة للتأمين الصحى..